منخفض جوي قوي على المغرب والجزائر ومن ثم تونس

مؤمن العسوفي
مؤمن العسوفي
متنبئ جوي
2017/11/28 م ، 10/03/1439هـ
منخفض جوي قوي على المغرب والجزائر ومن ثم تونس
منخفض جوي قوي على المغرب والجزائر ومن ثم تونس

طقس العرب-مؤمن العسوفي- تتأثر كل من المغرب والجزائر ثم تونس بمنخفض جوي قوي وكتلة هوائية باردة خلال الأيام القادمة، ما يعمل على إنتهاء حالة الإنحباس المطري التي أثرت على المملكة المغربية على وجه التحديد.

 

يوم الثلاثاء ومع إقتراب المنخفض الجوي تنشأ حالة ضعيفة من عدم الإستقرار الجوي ويحتمل هطول زخات محلية خفيفة متفرقة من الأمطار فوق جبال أطلس في المملكة المغربية وأجزاء قليلة من الجزائر.

 

يوم الاربعاء تعبر المناطق الشمالية من المملكة المغربية جبهة هوائية باردة عالية الفعالية ما يعمل على هطول أمطار غزيرة على أقصى الشمال، تمتد تدريجياً أثناء النهار لأغلب المناطق الشمالية والوسطى للمملكة لاسيما تلك المطلة على المحيط الأطلسي.

 

مع ساعات ليلة الاربعاء/الخميس يمتد تأثير الجبهة الهوائية الباردة تدريجياً الى المناطق الشمالية للجزائر (خاصةً الاجزاء الغربية والوسطى) ويبدأ هطول الأمطار الرعدية الغزيرة أحياناً.

 

يوم الخميس تكون المنطقة تحت تأثير ذروة المنخفض الجوي والكتلة الباردة المرافقة له، لذا تهطل الأمطار بشكل واسع جداً على أغلب مناطق شمال ووسط المملكة المغربية وعموم المناطق الشمالية للجزائر، وتكون الامطار غزيرة مترافقة مع حدوث العواصف الرعدية وتساقط زخات من البرد، كما تتساقط الثلوج على المناطق العالية في جبال أطلس في المملكة المغربية.

 

مع ساعات ليلة الخميس/الجمعة ونهار الجمعة يمتد المنخفض الجوي والامطار المرافقة له الى تونس وتتساقط الثلوج على المناطق الجبلية شرق ووسط الجزائر على ان ينحسر تأثير المنخفض الجوي تدريجياً عن المملكة المغربية.

 

توجد مؤشرات على تشكل منخفض جوي جديد مع نهاية الاسبوع يترافق بكتلة هوائية شديدة البرودة (قطبية المنشأ)، يؤثر على كل من تونس و الجزائر ويعمل على استمرار تساقط الامطار الغزيرة وتساقط الثلوج على المرتفعات ووسط وشرق الجزائر.

 

ويحذر خلال المنخفض من خطر تشكل السيول بسبب غزارة الامطار، ويحذر ايضاً من قوة الرياح واضطراب البحر بشكل لافت خاصةً على سواحل البحر المتوسط.

ويحذر من تشكل الضباب وتدني مدى الرؤية الافقية فوق المرتفعات الجبلية، ويحذر من تراكل الثلوج على المرتفعات الجبلية العالية في شرق ووسط الجزائر خاصةً مع نهاية الاسبوع.

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً